القليوبية تطلق تقنية الابار الشاطئية لاول مرة لمواجهة عجز المياه بالتعاون مع الروتاري
أطلقت محافظة القليوبية "اليوم " بالتعاون مع نادي الروتاري قام الروتارى بالتعاون مع شركه مياه الشرب والصرف الصحي بالقليوبية أول بير شاطئى في المحافظه لإنتاج مياه نظيفه لأهالي محافظه القليوبيه ومدينة الخصوص في إطار سياسة الدولة في مواجهة قدم عمر محطات المياه وارتفاع أسعار المحطات المدمجة التي تتعدي 20  مليون جنيه حيث تبنت الدولة التقنية الجديدة بالتعاون مع شركات تكنولوجيا المياه من ألمانيا لإنتاج مياه نظيفه صالحه بتكلفة 300 الف جنيه لإنتاج ٢٥ لتر في الثانيه لخدمه عشرون الف مستفيد يوميا

ويعد البير الجديد صديق للبئة حيث ولا يستخدم كماويات إنما يعتمد علي الترشيح الطبيعي للتربه حيث تعتمد التكنولوجيا علي حفر بير بجوار مجري مائي  وتصل مياه البئر  أفقيا من خلال التربه حيث تصل نظيفه تماما من الشوائب  والبكتيريا والفطريات ثم تضخ إلي خط المياه بعد اضافه نسبه من الكلور
شهد إطلاق البير الجديد اليوم بمدينة الخصوص المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، والدكتور علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية، يرافقهما المهندس مصطفى مجاهد رئيس شركة مياه الشرب بالقليوبية وشريف والي محافظ المنطقة الروتارية حيث جري إفتتاخ محطة الآبار الشاطئية بمدينة الخصوص بطاقة إنتاجية 2100 متر مكعب / يوم، لخدمة 14 ألف نسمة من أهالي مدينة الخصوص بتكلفة قدرها 550 ألف جنيه بمساهمة 300 ألف جنية من نوادي روتارى لتغطية جزء من احتياجات مواطني مدينة الخصوص من مياه الشرب.
أكد الدكتور علاء عبد الحليم محافظ القليوبية على التعاون الوثيق بين المحافظة ونوادي روتارى،  مشيرا إلى حسن اختيارها للمشاريع المؤثرة التي تعود بالنفع على المواطن البسيط.
أشار المحافظ ان المشروع ياتي في إطار مبادرة حياه كريمة التي أطلقها السيد رئيس الجمهورية والتي تظهر مدي الحب والولاء لهذا الوطن ودعم القادر لغير القادر من الجهات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المدني لخدمة القرى الأكثر فقرا والأكثر احتياجا .
وأضاف أن مدينه الخصوص بهذا التعداد السكاني الكبير أصبحت بحاجه إلي المزيد من المشروعات والتنسيق مع نوادي روتاري ومؤسسات المجتمع المدني خصوصا في مجال مياه الشرب والصرف الصحي، معتبرا أن افتتاح هذا البئر الشاطئي تتويجا لقصه نجاح تعاون بين الأجهزة التنفيذية الحكومية والجهات الاخري لإيجاد تنميه حقيقية في المجتمع .
وأوضح المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة، أن من مميزات الآبار الشاطئية أنها لا تتأثر بمصادر التلوث المختلفة سواء طبيعية أو صناعية، كما إنها تعد تقنية رخيصة وبسيطة.
وأكد، أن الشركة القابضة تولي اهتماماً لخطط وعمليات الإحلال والتجديد، كما وضعت معاييراً لإدارة المحطات والشبكات من ضمنها الحصول علي شهادة الإدارة الفنية المستدامة TSM وهي شهادة ألمانية، وتم تأهيل مفتشين من المهندسين المصريين بالشركة لمنح تلك الشهادة من خلال التفتيش علي المعايير والمتطلبات القياسية في تشغيل المحطات والالتزام بمعايير السلامة والصحة المهنية وتأهيل الكوادر، وجاري تطبيق نموذج جديد بالمحطات MASTR يتم من خلاله إدخال بيانات المحطة والمكونات والأدوات ليقدم البرنامج مواعيد الصيانة المقترحة لكل جزء منها حفاظا على الأصول والاستثمارات التي تضخ في هذا القطاع.
وأكد المهندس مصطفي مجاهد  رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالقليوبية على الدعم المستمر لنوادي رورتاري حيث بلغ حجم مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي في مدينه قليوب 7.5 مليون جنيه، وجاري دراسة إنشاء مشروعات في مدينه بلقس.
أوضح مجاهد أن نصيب الفرد من المياه في الخصوص لا يتعدى 90 لتر في اليوم ونهدف إلي التوسع في تنفيذ الآبار الشاطئية كنوع من الحلول العاجلة في مدينة الخصوص وغيرها من المناطق، مشيرا أن الشركة لديها خريطة لمواقع الآبار الشاطئية تبلغ 25 موقعا علي مستوي المحافظة.
وقال الدكتور شريف والى، محافظ منطقة روتاري أن محافظه القليوبية من أهم المحافظات المصرية من حيث الكثافة السكانية والمساحة  مما وجه أنظار رورتاري لتنفيذ مشروعات مياه شرب والصرف الصحي لخدمة المواطن القليوبي .
وأضاف أن مجالات عمل روتاري متنوعة مثل عمليات القلب المفتوح ومحو الأمية و إنشاء مدارس جديدة وتغطيه أسقف القرى ومد مواسير المياه و سيتم تقديم الدعم المستمر لمشاريع المياه بمحافظة القليوبية.
وأوضح انه تم إنشاء 6 آلاف وصله مياه في الصعيد و 4 آلاف وصله صرف صحي بالفيوم وسوهاج والمنوفية، كما نفذت مشروع القروض الدوار بحوالي 550